تجربتي مع التهاب اليد اليسرى الأعراض ورحلة العلاج

تجربتي مع التهاب اليد اليسرى كانت من التجارب القاسية بالنسبة إليَّ، فهي كانت سببًا في عدم إكمالي لكثير من وظائف عملي على أتم وجه، وذلك لشدة الألم الناتج عن هذه الحالة المرضية السيئة، ونظرًا لأهمية هذه التجربة قررت أن أستعرض كافة تفاصيلها عبر موقع الأرشيف، لكي يتمكن الجميع من تحقيق أكبر إفادة منها.

جدول المحتويات

تجربتي مع التهاب اليد اليسرى

أنا امرأة ثلاثينية أقيم بإحدى محافظات الوجه البحري في مصر وأعمل مهندسة للديكور، بدأت تجربتي مع التهاب اليد اليسرى منذ ما يزيد عن ستة أشهر وكانت تجربة مريرة فعلًا، فأنا بطبيعة عملي أعتمد على يديَّ الاثنتين في الرسم والتخطيط والضغط طيلة الوقت ولا يمكن أن أركز التحميل على يدي اليمنى دون اليسرى.

كنت أشعر من حين لآخر وعلى فترات متباعدة ومتقطعة بألم مفاجئ وأحيانًا بعض الخدر الخفيف في يدي اليسرى، لم أكن أكترث أو أهتم بذلك لأنه كان سرعان ما يتلاشى وكنت على يقين بأنه مجرد إجهاد فقط، ولكن بدأت هذه الفترات المتباعدة في التقارب ومدة الألم بدأت في أن تصبح أطول مما مضى.

واصلت تجاهلي للأمر كله حتى أصبح هذا الألم يصيبني فجأة أثناء النوم ليلًا أو حتى في وقت الاسترخاء بعيدًا عن ضغط العمل، وللأسف أصبحت نوبات الألم أقوى وأشد وأطول لذا قررت أخيرًا أن أذهب لزيارة طبيب عظام مختص، وبالفعل حجزت موعدًا وذهبت إلى الطبيب في اليوم التالي.

عندما دخلت إلى عيادة الطبيب وشرحت له الأعراض التي أعاني منها وأجابني بأن ما أعاني منه هو التهاب في الأعصاب، ولن يتمكن من وصف أي دواء لي يتناسب مع حالتي خاصةً وأنه وضع يدي تحت جهاز أشعة X-Ray ووجد أن حالة الذراع الأيسر من الرقبة والكتف وحتى نهاية أصابع اليد سليمة وطبيعية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع التهاب الشبكية الصباغي

الكشف عن التهاب اليد اليسرى وتشخيصه

استكمالًا لعرض تجربتي مع التهاب اليد اليسرى نصحني طبيب العظام بالذهاب إلى دكتور أعصاب من أصدقائه وحجز لي موعدًا عنده في الأسبوع التالي، وخلال هذا الأسبوع كان هذا الألم الشديد يزداد لدرجة لم تعد الأدوية المسكنة تؤثر فيه أو تهدئه، ومر الأسبوع بفروغ صبر حتى حان موعد الطبيب وذهبت إلى العيادة.

أكد لي الطبيب على أنني أعاني من التهاب في أعصاب اليد وأيضًا حالة تسمى بمتلازمة النفق الرسغي، وهذا هو السبب وراء شعوري بالألم المستمر نتيجة للضغط الزائد على اليد، وأنه من الممكن طبعًا أن تصيب اليد اليمنى نفس المشكلة في أي وقت بسبب الإهمال.

فحص الطبيب كلتا اليدين بالأشعة السينية وحدد درجة تطور حالة التهاب النفق الرسغي أو عصب الرسغ، وبناءً على ذلك أوصى بالراحة التامة وعدم استخدام الكمبيوتر أو اللاب توب للكتابة أو تعليق اليد لاستخدام الهاتف كثيرًا أو حمل أي شيء ثقيل، طبعًا بالإضافة إلى استخدام دواء الآيبوبروفين المضاد للالتهاب لمدة أسبوعين ثم أكرر الزيارة.

التزمت بما أوصى به الطبيب وبدأت بعد اليوم الرابع أشعر بتحسن بسيط ولكنه ملحوظ، وتابعت الروتين العلاجي حتى الموعد التالي وكنت قد تحسنت جدًا ولكن نصحني الطبيب بمواصلة الراحة، ولأنني تحسنت قام بتخفيض جرعة الدواء لكن بشرط عمل كمادات باردة على اليد ومد عضلات اليدين والمعصمين في تمارين منتظمة.

من يومها وأنا لم أعانِ من نفس المشكلة مرة أخرى ولكن نبهني الطبيب بأن هذه الحالة تسمى بمتلازمة أي أنها مزمنة، ويجب ألا أعود إلى روتيني القاسي في العمل مرة أخرى وأن استبدله بآخر أكثر صحة وأمان حتى لا نرجع إلى نقطة الصفر، وهكذا انتهت تجربتي مع التهاب اليد اليسرى بسلام بعد أن عانيت من نتيجة إهمالي كثيرًا.

أعراض التهابات أعصاب اليد

كانت تجربتي مع التهاب اليد اليسرى فرصة للعلم والاطلاع أكثر، فلقد كانت زياراتي لطبيب الأعصاب سببًا في معرفتي الكثير من المعلومات عن التهاب الأعصاب، حيث أخبرني أن التهاب الأعصاب في اليد يصيب واحد أو أكثر من الأعصاب التي تخدم عضلات وجلد اليدين مما قد يؤثر على الضفيرة العضلية.

إن أعراض التهابات اليد تختلف وفقًا للعصب المصاب بالالتهاب، وهذه الالتهابات وأعراضها تنقسم إلى ثلاثة أنواع، وهي:

1- أعراض التهاب العصب العضدي

التهاب العصب العضدي هو عبارة عن اعتلال عصبي من النوع المحيطي، يصيب هذا الاعتلال منطقة الصدر والكتف ثم الذراعين واليدين، ويتسبب هذا الالتهاب في التأثير بالسلب على الأعصاب السفلية للضفيرة العضدية الموجودة في الذراعين واليدين.

في الغالب يتأثر جانب واحد فقط من الجسم بهذا الاعتلال وليس الجانبين إلا أنه ربما يشمل أعصاب وأجزاء أخرى، وفي غالبية الأحيان تتلاشى الأعراض شيئًا فشيئًا في غضون أشهر، وهذه الأعراض عادةً ما تتمثل في:

  • الشعور بألم قوي يبدأ من الكتف ويصل إلى اليد.
  • الشعور بألم في الجانب الأيسر أو الأيمن وفقًا للجانب المصاب.
  • الإحساس بأن الألم انتقل وتطور حتى أصبح كالشلل المؤقت أو الارتخاء في عضلات الذراع المصاب.
  • فقدان القدرة على التحكم في عضلات الكتف أو الذراع الأيسر بالكامل.
  • ضعف الإحساس بالذراع المصاب.

2- أعراض التهاب العصب الزندي

أخبرني الطبيب أن التهاب العصب الزندي والذي يعرف كذلك باسم انحباس العصب الزندي، وهي حالة يحدث فيها ضغطًا على العصب الزندي المتفرع من عصب الضفيرة العضدية، والذي ينتقل بعد ذلك إلى أسفل الظهر وداخل الذراع المصاب ثم إلى اليد.

جدير بالذكر أن هذا العصب هو المسؤول عن نقل الإشارات الكهربائية إلى عضلات الساعد واليد، كما أنه هو المسؤول عن الشعور في الإصبعين الرابع والخامس، والتهاب هذا العصب يكون مصحوبًا ببعض الأعراض مثل:

  • ضعف اليد المصابة بشكل ملحوظ.
  • الشعور بألم عند الضغط على مفصل الكوع.
  • فرط الحساسية تجاه البرد.
  • شعور بوخز في راحة اليد والإصبع الرابع والخامس.

اقرأ أيضًا: حالات شفيت من سرطان العظام

3- أعراض التهاب العصب الرسغي

العصب الرسغي أو النفق الرسغي هو مجموعة من الأوتار والعظام الموجودة في منطقة المعصم باليد، حيث تتضمن هذه المنطقة العصب الوسطي الذي يعد هو المسؤول عن وظيفة حسية غاية في الأهمية ألا وهي إمداد إصبعي السبابة والإبهام والناحية الوسطة من إصبع البنصر بالإحساس.

بالإضافة إلى وظيفته الثانية التي تتمثل في إعطاء الإشارات لتحريك العضلات، ومتلازمة النفق الرسغي غالبًا ما تكون ناتجة عن ضغط العصب المتوسط على النفق الرسغي مما ينتج عنه التهاب واعتلال هذا العصب، وهذه الحالة هي ذاتها التي كنت أعاني منها والتي تتمثل أعراضها في:

  • الشعور بألم بسيط في اليد خلال فترة الليل ويزداد بالتدريج حتى يشمل سائر الذراع.
  • الإحساس بوخز وتنميل أو خدران في اليد اليسرى.
  • الإحساس بألم متراوح القوة في أوقات متفرقة.
  • شعور بخدر وتنميل في إصبع السبابة والوسطى والبنصر والإبهام مع عدم القدرة على تحريكهم.
  • ضعف قبضة اليد وبمرور الوقت قد يتطور الأمر حتى يسبب ضمورًا في عضلات قاعدة إصبع بالإبهام.

إلى جانب الضغط الزائد لفت الطبيب انتباهي وأوضح لي أن هذه الحالة بالذات لها العديد من الأسباب الأخرى مثل:

  • الإصابة بأنواع معينة من السرطان.
  • حالات الحمل.
  • الإفراط في تناول الملح.
  • بلوغ سن اليأس.
  • الإصابة بمرض السكر.
  • السمنة المفرطة.
  • إصابة الغدة الدرقية بالقصور.
  • قلة الحركة.

طرق فحص وتشخيص التهاب اليد

لكي يتمكن الطبيب من تشخيص سبب التهاب أعصاب اليد هناك أكثر من وسيلة طبية تمكنه من ذلك، ومن بين هذه الطرق:

1- الفحص السريري

في هذا الفحص يقوم الطبيب باختبار الإحساس والشعور في كل إصبع واختبار قوة عضلات اليد.

2- توصيل الأعصاب

تعتمد هذه الطريقة على وضع قطبان كهربيان على اليد ثم يقوم الطبيب بتمرير صدمة بسيطة، تتدفق عبر العصب المتوسط بهدف استكشاف ومعرفة العصب الذي تتباطئ فيه النبضات الكهربية ولا سيما النفق الرسغي.

3- الأشعة السينية

يمكن أن يقوم الطبيب بعمل أشعة سينية للمعصم أو اليد المصابة، لكي يتمكن من استبعاد مسببات ألم المعصم العادية مثل الكسور أو الكدمات أو التهابات المفاصل.

اقرأ أيضًا: قصتي مع سرطان العظام

طرق علاج التهاب أعصاب اليد

كما تتعدد أسباب الإصابة بالتهاب اليد اليسرى تتعدد في المقابل طرق علاج هذه المشكلة، وخاصةً حالة التهاب العصب أو النفق الرسغي والتي تعد هذه الأكثر شيوعًا وانتشارًا بين الناس، وطرق العلاج تلك تتمثل فيما يلي:

1- العلاج الطبيعي

العلاج الطبيعي هو الذي يمكن أن يتم في المنزل مثل:

  • مد عضلات اليد والمعصم بعدد معين من المرات على مدار اليوم، وذلك لتعزيز تدفق الدورة الدموية في اليد والحد من أعراض الالتهاب.
  • عمل كمادات باردة للحد من الألم وتخدير اليد المصابة.

2- العلاج الدوائي

في حال التهاب أعصاب اليد يصف أطباء المخ والأعصاب أدوية معينة للعلاج وهي مضادات الالتهابات مثل:

  • نابروكسين Naproxen مضاد للالتهاب ومسكن للألم.
  • أيبوبروفين مسكن ومضاد للالتهابات.

3- العلاج الفيزيائي

يقصد بذلك تدليك المكان المصاب من قبل مختص فيزيائي بهدف تنشيط نقاط الضغط، حيث إن ذلك يعمل على تحفيز تدفق الدم في اليد المصابة للتخلص من تصلب العضلات المصاحب لالتهاب العصب، بالإضافة إلى التقليل من الشعور بالألم والتورم.

4- العلاج الجراحي

قد يضطر الطبيب إلى اللجوء للتدخل الجراحي في حال فشل كافة الحلول الأخرى واستمرار الأعراض في التفاقم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سرطان الغدد اللمفاوية، أعراضه وطريقة علاجه

5- العلاج التكميلي

يتمثل في صور كثيرة أبرزها العلاج عن طريق الوخز بالإبر، حيث إن ذلك يساهم في استعادة العصب لوظيفته والحد من تطور الأعراض.

أنصح جميع من مر بمثل تجربتي مع التهاب اليد اليسرى ألا يهمل نفسه حتى لا يتطور الأمر، كما أنصح بعدم الإفراط في الكتابة على الكمبيوتر والموبايل والحد من الإجهاد والضغط على أعصاب وعضلات اليد.

ما هو سبب ألم الذراع الأيسر عند النساء؟

الاستخدام المفرط أو حدوث إصابات.

ما هو سبب ألم وجع اليد اليسرى مع الكتف؟

النوم بشكل خاطئ أو الاستعمال المبالغ للذراع.

هل ألم اليد اليسرى مرتبط بالقلب؟

لا يمكن أن يكون أسباب أخرى شائعة مثل الإجهاد الزائد لليد

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.